خبر صحفي

خريجوا دفعة ٢٠٠٥ يحضرّون للمستقبل

11/01/2004








More information on Graduate Studies at The Institute of Ismaili Studies can be obtained by clicking here
















 
>
ترأس الدكتور ألنور دناني حفل تخريج الدارسين ورحب بالخريجين والضيوف في الأحتفال الذي يقام على شرفهم واستعرض في تأمل إنجازات الطلاب خلال السنتين الماضيتين في برنامج تخريج طلاب المعهد وأشار الدكتور إلى أن الطلاب الذين سيحملون معهم روح التساؤل والبحث خصص لهم منحة دراسية وتعهد اجتماعي ليتابعوا سعيهم لمستقبلهم. ولتفسير إقامة الاحتفال على شرفهم استعرض في تأمل إنجازات الطلاب خلال السنتين الماضيتين من برنامج المعهد لتخريج الطلاب وأشار إلى أن الطلاب الذين سيحملون روح التساؤل معهم سيحصلون على منحة دراسية وتعهد إجماعي ليساعدهم في السعي من أجل مستقبلهم وشرح أهمية مناسك الحج.
وذهب الدكتور دهاناني أبعد إلى أن هذا التخرج يعكس تحول الطلاب المتعلمين إلى خريجين ينتفعون بالمعرفة وينتجون المعرفة.

بدأ الدكتور عزيز إسماعيل رئيس الدراسات الإسماعيليّة بالمشاركة من خلال تمنياته أن يستطيع الطلاب الخريجون إيجاد لحظات في حياتهم يكونون قادرين فيها معا على تطوير أنفسهم مع سعيهم لتأمين حاجات المجتمع الأعظم. وأشار الدكتور إسماعيل إلى أن برنامج التخرج هو برنامج يعكس التقاليد الإسلامية الأفضل وخصوصا الإسماعيلية وهو برنامج لتصحيح الإصدارات الكاذبة الموجهة إلى الأديان العظيمة في العالم بما فيها الإسلام وذلك من خلال ذكر الأساسيات وليس الإحاطة.
منح الدكتور فرهاد دفتري المدير المساعد للمعهد ورئيس قسم الدراسات الأكاديمية والنشر في المعهد الخريجين الجدد الثمانية عشر شهاداتهم.
قدم جميل قسام من كندا الخطاب التوديعي الذي شارك فيه الخريجين انطباعاتهم حول الأوقات والتجارب التي عاشوها في المعهد وأثنى على المعهد الذي يخلق بيئة تسخر فيها طاقات تلاميذ من شعوب مختلفة ليعملوا على إيجاد حلول مبدعة بصدد التغيرات الراهنة التي نواجهها اليوم و يزود الخريجين بالأدوات اللازمة لخدمة العالم الإسلامي. ويمكن الحصول على معلومات أكثر حول دراسات الخريجين في معهد الدراسات الإسلامية الإسماعيلية عن طريق طلب الموقع على الإنترنيت.