خبر صحفي

معهد الدراسات الإسماعيلية يقدم منحة كتابة أطروحة الدكتوراه عام ٢٠١٠

01/04/2013


يقدم معهد الدراسات الإسماعيلية سنوياًمنحة كتابة أطروحة لطلاب الدكتوراه الذين شارفت دراستهم على الإنتهاء. حصل على المنحة لهذا العام فارس جيلون الذي يكمل دراسة للدكتوراه في "الكلية التطبيقية للدراسات العليا "، وهي كلية دراسات عليا أنشأت عام ١٨٦٨، ومرتبطة بجامعة باريس.


يدرس جيلون في مشروع الدكتوراه أحد أقدم الكتب الإسماعيلية الموجودة، ’كتاب الكشف‘، ’للداعي‘ الإسماعيلي في أوائل القرن العاشر، جعفر بن منصور اليمن، والذي بحث في جوانب العقائد الإسماعيلية قبل العهد الفاطمي.



يتألف الكتاب من ستةأبحاث مستقلة ذات أحجام وأساليب وأشكالأدبية مختلفة، بما في ذلكحجج تدعم إمامة الإمام علي، وتفنّد حجج خصومه،وتفاسيرقرآنيةومناقشاتحول الأفكارالكونية. ووفقاً للبروفسور دبليو.ماديلونغ، في مقالته "الإمامةفي التعاليمالإسماعيلية المبكرة" والتينشرتفي كتاب ’الإسلام‘ (١٩٦١)،إنه لمن الأرجح أن تكون هذه الأعمالمكتوبةمن قبل مؤلفين مختلفينفي العصر الفاطميالمبكروقام جعفر بنمنصوراليمن فقط بجمعها.


نُظر إلى العمل الذي قام بهفارسجيلون كمساهمة قيمة فيمجال الدراساتالإسماعيلية. حيث أن’كتاب الكشف‘ (الذي أعادتحريرهستروث مان ١٩٥٢،وغالب ١٩٨٤) لم يلق أية معالجة تحليلية قبل ذلك.


منذ إحداثهاعام ٢٠٠١،تعتبر منحةكتابة الأطروحة بما تقدمه من دعم مادي بقيمة٣٠٠٠ جنيها استرلينيا (أو ما يعادلهامحلياً)، مساعدةواعدة لطلاب الدراساتالعليا والدكتوراهالمرشحينلإكمالمشاريعهم الميدانية وأطروحات الدكتوراه.