خبر صحفي

طلاب من برنامج الدراسـات العليا في المعهد يشـاركون في مؤتمر عالمي في دولة الإمارات

05/02/2006

واجتمعت أكثر من ألف امرأة من كافة أنحاء العالم في فندق قصر الإمارات، للتحاور والنقاش حول مواضيع ذات علاقة بموضوع مؤتمر هذا العام وهو "المجتمعات في حال التحول". من بين المشـاركين الرئيسيين كان هناك صاحبة السـمو الملكة رانيا العبدالله من المملكة الأردنية الهاشـمية والسيدة ماري روبنسـون رئيسة آيرلندا السـابقة والمندوبة السـابقة للأمم المتحدة لشـؤون حقوق الإنسـان، وشيري بوث المحامية البريطانية والمدافعة عن حقوق الإنسـان وزوجة رئيس الوزراء البريطاني توني بلير.



وأجرت كل من فرح وسهرين مكالمات هاتفية مع ست من السيدات الإسماعيليات البارزات من بينهن عضوة البرلمان ياسمين راتانسي، والسيناتور مبينة جافر وممثلة شـبكة الآغا خان للتنمية في كيرغيزسـتان نورجيهان ماواني، لإعطاء فهم أفضل للعوامل المسـاهمة في الدور القيادي والنجاح المهني لهؤلاء النسـاء. وقد برز بشـكل خاص دور التشـجيع العائلي على التحصيل العلمي الجيد والتعليمات الأخلاقية لصاحب السمو الآغا خان وجده الراحل الآغا خان الثالث كعاملين أسـاسـيين في الأداء النسـائي.

الجدير ذكـره أن كلاً من فرح وسهرين طالبات دراسـات عليا في جامعة هارفارد تتمان هذا الصيف شـهادات الماجسـتير في السياسة العامة والسياسة التعليمية العامة على التوالي.